الزمن لا يعود وجراحة التجميل تستمر

جراحة التجميل :
الرغبة في اجراء عمليات جراحية يعكس الصراع الداخلي بين الصورة المطلوبة والصورة الحقيقية التي تعكسها المرآة والبيئة، سواء على الوجه أو الجسم , بدءا من عدم الرضا البسيط إلى الشعور بالضيق الشديد
ونحن لا يمكن أن نعطي الجمال المطلق للجميع ولكننا نستطيع أن نرد للجميلة جمالها الخاص لكل حسب رغبتها الخاصة
وهناك معايير عالمية للجمال ولكن لا يجب أن يأتي الكل في قالب قياسي   
  يجب على المريض أن يظل طلبه معقولا وان يعرف الرغبة الحقيقية فيما يناسبه ولا يلتفت لتلك الرغبات التي تفرضها "الطغيان" في المجتمع ووسائل الإعلام. 

جراحة التجميل هي أفضل وظيفة في العالم عندما يستعيد الطبيب شيئا من السعادة.

الزمان لا يعود ولكن من الممكن جعله أكثر سعادة في كل مرحلة من مراحل حياتنا.